كشفت مجلة "فورين بوليسي" الأميركية، أن الرئيس الولايات المتّحدة ​دونالد ترامب​، تطلب من ​طوكيو​ دفع 8 مليارات دولار، لإبقاء القوات الأميركية المتمركزة ​اليابان​.

وأشارت المجلة، إلى أن واشنطن تريد أن تزيد طوكيو المبالغ التي تدفعها سنويا للقوات الأميركية في اليابان التي تضم 540 ألف فرد من نحو ملياري دولار إلى نحو ثمانية مليارات دولار.

وتنتهي الاتفاقية الحالية بين البلدين في آذار عام 2021.