أعلن ​البنك المركزي السويسري​ انه ابقى على معدل الفائدة الرئيسي دون تغيير خلال اجتماعه اليوم، ليظل معدل الفائدة على الودائع لدى المصرف عند -0.75%، كما كان متوقعًا، وهو المستوى الذي ظلت عنده الفائدة منذ كانون الثاني 2015.

 

وقال البنك في بيان أن "الفرنك السويسري" لا تزال قيمته مرتفعة للغاية، وأنه سيتدخل في أسواق العملة إذا لزم الأمر لمنعه من الارتفاع كثيرًا، وأوضح البنك أن تصاعد التوترات التجارية بين واشنطن و​بكين​ هي التي دفعت عملة الملاذ الآمن الفرنك السويسري إلى الارتفاع.