ارتفعت أسعار المستهلكين في ​الولايات المتحدة​ بنسبة طفيفة خلال أيار، حيث عوض تراجع أسعار البنزين الارتفاع في ​أسعار المواد الغذائية​، مما يشير إلى ​التضخم​ المعتدل الذي قد يزيد الضغط على مجلس الاحتياطي الاتحادي لخفض أسعار الفائدة هذا العام.

 

وقالت ​الحكومة الأميركية​ إن ​مؤشر أسعار المستهلك​ ارتفع بنسبة 0.1% في الشهر الماضي، مسجلاً أقل وتيرة زيادة منذ كانون الثامي الماضي، ومقارنة بارتفاع بنحو 0.3% في نيسان.

 

وتباطأت الزيادة في تكلفة المعيشة على مدى الاثني عشر شهرا الماضية إلى 1.8% خلال أيار مقابل نحو 2% في الشهر السابق.