عرض فنان الديجيتال الشهير جيو او دونغ، لابتوب قديم للبيع في مزاد علني بسعر يصل إلى 1.2 مليون دولار، وذلك لكونه يضم تلك أكثر 6 فيروسات خطورة في تاريخ العالم.

 

وبحسب موقع اميركي، فإن هذا الابتوب يحمل اسم "Persistence Of Chaos" أو استمرارية الفوضى، والذي يعد الهدف منه هو توضيح التأثير المادي الذى يمكن أن يتسبب فيه العالم الافتراضي، حيث أوضح اونغ أن إجمالى الخسائر التي تسببت فيها الفيروسات الـ 6 في تاريخ البشرية وصل إلى 95 مليار دولار.

 

وأوضح التقرير أن هذا الكمبيوتر أمن تماما، طالما أن المستخدم لم يتصل بشبكة الواي فاي أو يقوم بتوصيل أي ملحق به عبر الـ"USB"، فيما قال دونغ: "لدينا هذا الخيال بأن الأشياء التي تحدث في أجهزة الكمبيوتر لا يمكن أن تؤثر علينا فعليًا، ولكن هذا أمر سخيف، فيمكن للفيروسات التي تصيب الأسلحة التي تؤثر على شبكات الطاقة أو البنية التحتية العامة أن تتسبب في ضرر مباشر".