كشف تقرير جديد أن أجهزة "​ماك​" من "أبل" تعاني من ثغرة أمنية جديدة تسمح للهاكرز بتثبيت البرامج الضارة دون طلب الإذن المعتاد.

 

وبحسب التقرير فإن ميزة "Gatekeeper" الموجودة بنظام "ماك" تعتبر أن مشاركة الشبكة هي "مواقع الأمنة" لا تتطلب فحص أذونات، فإنه يمكن للهاكرز خداع المستخدم لاستخدام أحد هذه المشاركات لتشغيل التطبيقات التي يحبونها، فعلى سبيل المثال، يمكن أن يؤدى توجيه ملف "ZIP" الذي تم إنشاؤه بشكل ضار وله الرابط الرمزي الصحيح إلى توجيهك إلى موقع يملكه هاكرز، وسيكون من السهل خداع شخص ما لبدء تشغيل تطبيق عدائي، فمثلا يمكن زرع فيروس يتنكر كمجلد للمستندات.