أكد الرئيس التنفيذي الجديد لـ"​سوني​" كينيتشيرو يوشيدا أن الشركة تحرص على مواصلة العمل في قسم الهواتف الخاص بها، على الرغم من الصعوبات العديدة التي تواجهها وارتفاع التكلفة.

 

وقال يوشيدا – في تصريحات- إن الشركة تعتبر الهواتف أجهزة للترفيه، ومكونًا ضروريًا لجعل علامتها التجارية مستدامة.

 

ويرى محللون أنه من المنطقي محافظة "سوني" على أعمالها الخاصة بالهواتف، حيث تجني الكثير من المال بفضل بيع مكونات فردية - مثل أجهزة استشعار الكاميرا – لشركات أخرى لتصنيع الهواتف.