قال أحد المحللين أن فرض الضرائب على الهواتف الذكية الصينية إلى الولايات المتحدة سيرفع سعر هواتف "أيفون XR" على سبيل المثال نحو  160 دولار".

 

وبدأت عدد من الشركات المصنعة للمنتجات في الصين إلى نقل إنتاجها إلى بلدان آخرى، لكن أوضح المدير التنفيذي لشركة "Quanta Computer" المنصعة لساعات "أبل ووتش"، باري لام أنه سيحتاج لدعم من سلسلة التوريدات للقيام بذلك.

 

وقال لام: "الشركات المصنعة التي تنقل التجميع إلى الدول الأخري تجنباً للرسوم الجمركية، من المرجح أن تواجه تكاليف أعلى للحصول على الأجزاء والمكونات".

 

وأضاف: "أن الشركة تدرس نقل الإنتاج إلى شرق آسيا، ولكنها لاحظ أن تكلفة نقل الأجهزة التي تم تجميعها بشكل كبير وتكلفة نقل المكونات أكبر من تكلفة الرسوم الجمركية ".