أصبح الآن من الممكن أن تحصل على نسخة طبق الأصل من صورتك وجسدك بالكامل، وذلك باستخدام أحدث تقنية لطباعة المجسمات ثلاثية الأبعاد. والتقنية التي يطلق عليها "DOOB"، والتي أنشأت في ​ألمانيا​، أصبحت متوفرة الآن في ​الإمارات​، داخل مركز دبي التجاري العالمي، لتتيح للمستخدمين إنشاء مجسمات ثلاثية الأبعاد طبق الأصل من صورهم الأصلية.

 

وتحظى شركة "DOOB" بمرتبة الصدارة في تقنية المسح الضوئي الرقمية، ويظهر هذا المفهوم في الوقت الراهن في ​نيويورك​، و​لوس أنجلوس​، و​طوكيو​، و​برلين​، و​سيدني​، و​برشلونة​، وحتى في ​البحرين​.

 

وتعتبر التقنية الحديقة مناسبة للغاية للأصدقاء، والعائلات، والأطفال، والشغوفين بعالم الموضة والأزياء، ورجال وسيدات الأعمال، وأعياد الميلاد، وحفلات الزفاف، والمناسبات، وحتى الحيوانات الأليفة.

 

وتقوم الطابعة بعمل مسح ضوئي ثلاثي الأبعاد لكامل الجسم "DOOB-licator" الذي يحتوي على 66 كاميرا، لالتقاط صور دقيقة، ثم يقوم المستخدم باختيار حجم التمثال المراد، وخلال أسبوعين إلى 3 أسابيع، يستلم المجسم. وتتوفر تماثيل DOOB بجميع الأحجام، وتبدأ الأسعار من حوالي 190 دولار.