قررت ​​هيئة التنسيق النقابية​​ الدعوة إلى تنفيذ الإضراب العام والشامل في الإدارات العامة وفي ​المدارس​ والثانويات الرسمية والخاصة والمعاهد والمهنيات وفي دور المعلمين ومراكز الإرشاد والتوجيه والمؤسسات العامة والبلديات وذلك يوم الأربعاء 17/4/2019، والإعتصام في ​ساحة رياض الصلح​ الساعة الحادية عشرة قبل الظهر . على أن تبقي الهيئة إجتماعاتها مفتوحة لإتخاذ الخطوات في ضوء التطورات ، محتفظة بحقها بأعلى درجات التصعيد.

 

وأكّدت على ان "المس برواتب الموظفين والمعلمين والمتقاعدين هو إعلان صريح وقاطع بفشل الدولة وليس بفشل ​الحكومة​ أو الطبقة الحاكمة فقط"، محملة الحكومة و​الكتل النيابية​ مسؤوليّة الشلل التام الذي سيصيب مؤسسات الدولة ومرافقها العامة وتعطيل ​العام الدراسي​ إذا فكروا بالمس بالسلسلة والتقديمات الإجتماعية ونظام التقاعد. وأملت "أن يكون الجميع على مستوى حقوق الشعب وليس على مستوى ضغوطات ​المصارف​ و​الهيئات الإقتصادية​".