طوَّر باحثون صينيون نوعًا جديدًا من الخلايا الشمسية عالية المرونة والثبات التي يمكن استخدامها في الإلكترونيات القابلة للارتداء.

 

وذكر باحثون من معهد "شنتشن للتكنولوجيا" المتقدمة التابع للأكاديمية الصينية للعلوم –فى دراسة أن مزود ​الطاقة​ يعد عنصرا حيويا لسلامة الإلكترونيات التي يمكن ارتداؤها، وأنه يتم استخدام خلية بيروفسكايت الشمسية على نطاق واسع لتصنيع ​البطاريات​ المرنة لأنها فعالة للغاية ورخيصة وسهلة الاستخدام.

 

وقال الباحثون إنه يتم النظر إلى الركيزة المرنة على أنها العامل الرئيسى لتحديد أداء خلايا بيروفسكايت الشمسية، إلا أن خلية بيروفسكايت الشمسية الحالية يتم تصنيعها بشكل رئيسي من ركيزة البوليمر، التى أثبتت هشاشتها وعدم ثباتها، علاوة على أنها غير مقاومة للماء بشكل كافٍ.