قال السفير البريطاني ​كريس رامبلينغ​، بعد لقائه رئيس ​مجلس الوزراء​ ​سعد الحريري​ في ​السراي الحكومي​، "لقد بحثنا في التطورات الأخيرة ورحبت بالالتزام القوي للحريري وعمل الحكومة من خلال التدابير في ​موازنة​ العام 2019، بالإضافة إلى الإجماع السياسي من خلال اتخاذ الخطوات اللازمة لإصلاح ​قطاع الكهرباء​. وأخبرت الرئيس الحريري بأننا و​​المجتمع الدولي​​ نتطلع قدما الى رؤية تنفيذ هذه الخطط".

 

وأكد رامبلينغ أن "ال​لبنان​يين والمجتمع الدولي يتطلعون إلى هذه الخطط الصعبة، ولكن الحاسمة، ويرسلون الإشارات الإيجابية التي يحتاج اليها اللبنانيون. وناقشنا آخر الأوضاع الإقليمية، وأنا متأكد من أننا سنواصل مناقشة هذه القضايا الملحة".

 

كما أبلغ الحريري أن "​المملكة المتحدة​ ستواصل دعم المشاريع لتحسين حياة المواطنين اللبنانيين في ​طرابلس​ وجميع أنحاء لبنان وتعمل المملكة حاليا على على إعداد أفكار أخرى لدعم طرابلس وغيرها من البلدات خارج بيروت. إن تحسين الخدمات والتعليم و​الوضع الاقتصادي​ في لبنان أمر بالغ الأهمية للمملكة المتحدة".