إستمرّ الركود على ​بورصة بيروت​ لأسبوع آخر على التوالي بإنتظار أيّة تطوّراتٍ ملموسةٍ للحكومة الجديدة في موضوع الإصلاحات التي تمّ التعهُّد بها.

وفي التفاصيل، إرتفع عدد الأسهُم المتداوَلة على البورصة إلى 158،388 سهم، مقابل 111،615 سهم في الأسبوع الفائت. 

في المقابل، تراجَعت القيمة التداوليّة للأسهم إلى 0.94 مليون دولار، مقارنةً بنحو 1.65 مليون دولار في الأسبوع المنصرم.

 

وقد سَيطَرَت أسهُم القطاع العقاري على 70.16% من مجموع عدد الأسهُم المتداوَلة. بالتوازي، زاد المتوسّط اليومي لعدد الأسهُم المتداوَلة إلى 31،678 سهم هذا الأسبوع، من 22،323 سهم في الأسبوع الذي سبقه، في حين تقلَّص متوسّط القيمة التداوليّة اليوميّة للأسهم إلى ما دون الـ 0.19 مليون دولار، مقارنةً بحوالي 0.33 مليون دولار في الأسبوع الماضي.