كشف تقرير حديث عن وجود حملة إعلانية مزيفة يقوم بها بعض الأشخاص لجني أموال ضخمة، والتي تؤدي لاستنزاف بطارية ​الهواتف الذكية​ للمستخدمين بشكل سريع، حيث يقوم المحتالون بسرقة ​الإعلانات​ من المنصات التي تستخدم الإعلانات مثل "​تويتر​" و"Mopub".

 

ويقول مطورو التطبيقات أنهم تلقوا شكاوى من تطبيقاتهم التي ستنزف بطاريات هواتف المستهلكين، وفي الوقت نفسه يقوم المحتالون بجمع الأموال عند تشغيل هذه الإعلانات تلقائيا عند استخدام التطبيق، وفي النهاية تخسر العلامات التجارية أموالًا لأنها تشتري المواقع الإعلانية التي ستضع فيها الإعلان في تطبيق ما لإخفائها عن الأنظار.

 

وقد جمع المحتالون 60 مليون فيديو إعلاني شهريًا، ونفت شركة إعلانية تدعى "Aniview" أي تورط لها، قائلة أنها تعرضت للاستغلال من قبل بعض الأشخاص، وفي نهاية الأمر يتحمل المستخدمون هذه الإعلانات لأنها تعمل تلقائياً عند فتح التطبيق والتي تجعل بطارية هواتفهم تنتهي سريعا.