أشار وزير السياحة ​أفيديس كيدانيان​، خلال افتتاح مؤتمر "​الشباب​ والسياحة الريفية "، الى أنه "متفائل بمستقبل السياحة في الفترة المقبلة في ​لبنان​ لأسباب عديدة"، متوقعا ازدياد عدد السياح وخصوصا العرب والخليجيين ونهوضا ملحوظا للقطاع.

 

وأكد كيدانيان على "أهمية اعطاء الشباب الحوافز والظروف الملائمة للايمان بلبنان والبقاء فيه واستثمار قدراتهم"، لافتا الى ان "الخطط التي تضعها ​وزارة السياحة​ من اجل تنمية هذا القطاع تلحظ اولا واخيرا السياحة الريفية التي تعود بالتنمية الشاملة والمستدامة للارياف وللاقتصاد عامة".

 

ومن جهته أشار رئيس جمعية "Rethinking Lebanon" جهاد الحكيم إلى اعادة موضعة تسويق لبنان السياحي، او ما يعرف بالـ"Repositionning"، مشيراً الى أن "اللبنانيين هم سفراء لبلدهم ويستطيعون أن ينقلوا صورته المشرقة خاصة في زمن التكنولوجيا والتواصل الاجتماعي".