هل تشعر بالخجل من زيارة طبيب نفسي ؟ أو البحث عن دعم نفسي ؟ .. يجدر بك ألا تفعل، إذ تشير الإحصائيات إلى أن واحدا من كل أربعة ممن حولك يعاني أو سيعاني من مرض نفسي في مرحلة ما من حياته.

 

وهذا يعني أن المرض النفسي ليس "عيبا"، وليس دليلا على الضعف، بل هو حالة يمكن أن تصيب أي شخص، وتلعب دورا فيها عدة عوامل بيئية وفزيولوجية، وتتطلب العلاج النفسي والدوائي في بعض الحالات.

 

وتعرف منظمة الصحة العالمية الصحة النفسية بأنها حالة من العافية يستطيع فيها كل فرد إدراك إمكاناته الخاصة والتكيّف مع حالات التوتّر العادية، والعمل بشكل منتج ومفيد والإسهام في مجتمعه المحلي.

 

ولأن مجتمعاتنا مازالت تضع الأشخاص الذين يعانون من مرض نفسي في خانة الأشخاص غير الطبيعيين، او "المجانين" كما يقول البعض ... قامت اللبنانية لينا الخوري بتطوير منصة وتطبيق "Dr. Leda" التي تقدّم للمستخدمين خدمات العلاج النفسي من خلال هاتفهم الذكي، وعبر اخصائيين وتكنولوجيا متطورة وفعالة.

 

وللحديث أكثر عن تطبيق "Dr. Leda" كان لـ"الإقتصاد" هذه المقابلة الخاصة مع صاحبة الفكرة، لينا الخوري، التي حدثتنا عن اهمية المنصة، وأهدافهم المستقبلية.

 

 

بداية ما هي منصة "Dr. Leda" ؟ وما الهدف منها ؟

 

"Dr. Leda" هي منصة إلكترونية وتطبيق مخصص للأشخاص الذين يعانون من مشاكل نفسية معينة، أو يحتاجون لطبيب نفسي (Psychologist)، إذ تساهم هذه المنصة في "المعالجة النفسية المجهولة"، فكما نعلم هناك فكرة خاطئة لدى العديد من الناس في المجتمع حول المرض النفسي أو زيارة طبيب نفسي، وعادة ما يخجل الكثير من الناس من مقابلة طبيب للعلاج من مشكلة نفسية معينة.

 

 

لذلك قمنا بتطوير منصة "Dr. Leda"، حيث يقوم المستخدم بزيارة الموقع أو التطبيق، وتعبئة طلب مفصّل، يساعدنا على تحديد وضعه النفسي أو المشكلة التي يعاني منها، كما يمكنه طرح مشكلته من خلال تسجيل صوتي او فيديو، وبعد ذلك نحدد له الطبيب الذي يمكنه مساعدته على حل مشكلته.

 

هوية المريض تبقى مجهولة، حيث يتم تغبيش الصورة وتضخيم الصوت، لتوفير أكبر قدر من الراحة النفسية للمريض، ودعمه ومساعدته على طرح مشكلته وإيجاد الحلول اللازمة لها.

 

 

 

كيف بدأت الفكرة ؟ وما الذي دفعك للعمل على هذا المشروع؟

 

الفكرة بدأت من مشكلة شخصية، حيث كنت أعاني من حالات هلع (Panic Attack)، وكنت بحاجة لإيجاد حل لهذه المشكلة. وتزامن ذلك مع مسابقة نظمتها الجامعة لطرح أفكار ومشاريع تكنولوجية، فقررت المشاركة مع شركاء لي بالمشروع، هم ماري المزوّق، رضا الحلباوي و ألاء مراد.

 

وبعد المشاركة في المسابقة تمكنا من الفوز بالمركز الأول، ثم إنتقلنا إلى الولايات المتحدة وحصلنا على المركز الرابع في مسابقة مشابهة. وبعد العودة إلى لبنان عملنا على تطوير الفكرة بشكل أكبر، وشاركنا بمسابقة "إنجاز لبنان" وفزنا بها، ثم شاركنا في مسابقة "إنجاز العرب" وحصلنا على ثلاثة جوائز من أصل 8 جوائز متاحة.

 

كما حصلنا أيضا على جائزة مالية في مسابقة "إبدأ"، ونشارك حليا في برنامج لتسريع الاعمال.

كل ذلك ساعدنا على تطوير الفكرة بشكل أكبر.

 

 

من عمل المشروع من الناحية التقنية ؟

 

فريق العمل يتألف من ماري المزوّق المتخصصة في مجال العلاج النفسي، وألاء مراد ورضا الحلباوي هم مطوّرين، أما أنا فمتخصصة في مجال إدارة الأعمال.

وبالتالي فإن فريق عمل "Dr. Leda" متكامل إذا صح التعبير، مما ساعدنا أكثر على تحقيق هذا النجاح.

 

 

 

ماذا عن الأسعار ؟

 

الأسعار تتراوح بين 25 و 40 دولار للجلسة، ويتم تحديد السعر بحسب حالة المريض، ونوعية الطبيب النفسي الذي يحتاجه.

 

 

 

ماذا عن الأطباء الذين تتعاونون معهم ؟ وعلى أي أساس يتم إختيار الأطباء للإنضمام إلى منصة "Dr. Leda" ؟

​​​​​​​

كل الأطباء الموجودين في "Dr. Leda"، هم أطباء معتمدين، قاموا على الاقل بـ 400 ساعة تدريب، وحصلوا على درجة الماجستير في هذا الإختصاص، وتعترف بهم من الدولة، ولديهم رقم مالي.

فنحن نهتم كثيرا بنوعية الأطباء وكفاءتهم، لتأمين اكبر قدر من الراحة للمريض، ومساعدته على الوثوق بنا.

 

 

 

هل هناك منصات مشابهة لـ "Dr. Leda" ؟ وما الفرق بينكم وبينهم ؟

 

هناك منصات إلكترونية متخصصة في العالم، ولكن لا تعمل بالطريقة التي نعمل بها في "Dr. Leda"، كما ان الأسعار الموجودة مرتفعة للغاية.

ما نحاول فعله في "Dr. Leda"، هو الجمع بين نوعية الخدمة، والسعر المقبول الذي يتناسب مع جميع أفراد المجتمع.

 

 

ما هي أهم مشاريعكم المستقبلية ؟ وإلى أين تريدون الوصول من خلال "Dr. Leda"؟

 

ما نسعى إليه هو تطوير المنصة بأكبر قدر ممكن، حيث نحلم أن نصبح في العام 2024 اهم منصة إلكترونية متخصصة في هذا المجال على مستوى الشرق الأوسط.