حققت شابة عشرينية شهرة واسعة على مواقع التواصل الاجتماعي، بسبب احترافها لعبة كمال الأجسام وقدرتها على رفع الأثقال ببراعة فائقة. والشابة الصينية التي تدعى تشينغ لو، وتبلغ من العمر 21 عاماً، اعتادت أن تشارك متابعيها الذين بلغ عددهم إلى 300 ألف شخص، روتينها اليومي وجلسات التدريب في صالة الألعاب الرياضية.

 

وتلقب الشابة الصينية بـ"​باربي كينغ كونغ​"، وذلك لأنها تمتاز بقدرتها على رفع أثقال تزن ضعفي وزنها، أي 120 كيلوغراماً، على الرغم من ضآلة حجمها وملامحها الصغيرة.

 

والحسناء الرياضية التي اعتادت أن تكون تلميذة خجولة في طفولتها، اكتشفت أن رغبتها في احتراف هذه الرياضة جاءت بعدما قامت صديقتها باصطحابها لمشاهدة مسابقة كمال الأجسام للفتيات. وترى الشابة أن النساء في المسابقة كن جميلات للغاية، وأظهرن نوعاً جديداً من الجمال، وبدون بصحة جيدة، تركت انطباعاً عميقاً بداخلها.

 

ولدى الشعب الصيني اعتقاد أن المرأة يجب أن تبدو ضعيفة لتكون جميلة، ولكن رداً على هذا الاعتقاد، قالت تشينغ: "من قال أننا لا نستطيع أن نفعل أشياء يمكن أن يفعلها الرجال، تماماً مثل مولان الشخصية الكرتونية من أفلام "ديزني" في العصور القديمة".

 

اكتشفت أن رغبتها في احتراف هذه الرياضة

 

على الرغم من ضآلة حجمها وملامحها الصغيرة

 

تزن ضعفي وزنها، 120 كيلوجراماً

 

تمتاز بقدرتها على رفع أثقال

 

لقبها باربي كينغ كونغ

 

21 عاماً

 

تدعى تشينغ لو