أشار وزير ​السياحة​ أفيديس كيدانيان الى أننا "نشهد على ثورة في السياحة نتيجة للتعاون الحاصل بين القطاعين العام والخاص، والفهم والوعي الموجود في قطاع السياحة اليوم". وجاء ذلك خلال المؤتمر الصحافي الذي أقيم في مقر غرفة بيروت وجبل ​لبنان​ في الصنائع، لإطلاق المعرض الدولي للسياحة والسفر "ITM Beirut"، الذي تنظمه شركة "مايس" بين 19 و21 شباط 2020 في "Seaside Arena"، بمشاركة نائب رئيس الغرفة نبيل فهد، رئيس جمعية المعارض والمؤتمرات ايلي رزق، الرئيس التنفيذي لشركة "مايس" جايسون رزق، وبحضور حشد من السفراء والهيئات الاقتصادية ورؤساء وأعضاء النقابات السياحية وأصحاب مؤسسات واعلاميين.

 

وذكر كيدانيان أن "2019 ستكون سنة السياحة في لبنان، ونحن حاضرون للاستفادة من الفرص المقدمة لنا". وتابع قائلا ''أراهن على أننا سنقول في نهاية العام الجاري أن 2019 هو أفضل من 2010".

 

كما أكد على أن كل الجهود أوصلتنا الى كل هذا التطور الحاصل باتجاه لبنان، وخاصة رفع الحظر من قبل الدول العربية والأوروبية أيضا. وأضاف "سوف نكشف في بداية شهر نيسان عن خطتنا السياحية المتعلقة بجميع أنواع السياحة الموجودة في لبنان وجميع الوجهات. وستتناول الخطة  كيفية التعاطي مع الاسواق العربية والاوروبية وروسيا والصين وكيفية تفعيل السياحة الداخلية بمختلف أوجهها وكذلك الترويج وايجاد هيئة التنشيط السياحي والعمل على تأمين مواكبة الدولة للسياحة في لبنان، وهذا سيؤدي الى موسم سياحي مميز".

 

وقال كيدانيان "سوف نجبر الدولة والحكومة على مواكبتنا بما نقوم به، لأن الدولة دون القطاع الخاص لا معنى لها، فهو المستثمر والمنفذ، في حين أنها المواكب. وأنا متأكد من أننا سندخل الى موسم رائع شرط أن نعرف كيف نكون على قدر المسؤولية".

بدوره لفت نائب رئيس غرفة الصناعة والتجارة ​نبيل فهد​ الى أن كيدانيان قد حقق إنجازات كبيرة في الحكومة الأولى، ومنها زيادة عدد السياح، وخاصة من القادمين من أوروبا، كما نال ثقة القطاع الخاص، وأسهم في بناء شراكة بناءة معه.

 

وقال ''أتمنى أن يستعيد القطاع السياحي عافيته لأنه أحد أعمدة اقتصادنا الوطني. كما نتمنى أن يكون هذا المعرض بمثابة حافز لباقي الشركات لاطلاق معارضها التي تشكل نقطة فارقة".

 

كما اوضح رئيس جمعية المعارض والمؤتمرات ايلي رزق أنه "علينا الانصراف الى العمل من خلال أمور عدة، ومنها الاستفادة من رفع الحظر عن مجيء السعوديين". وقال ''نحن متفائلون مع حكومة "الى العمل"، ومقبلون على صيف واعد''.

 

وأضاف رزق أننا بحاجة إلى خلق الفرص، مستفيدين من الاستقرار السياسي والأمني، بهدف إعادة تفعيل دور السياحة بمختلف أنواعها.

 

وقدم جايسون رزق عرضاً عن المعرض والنشاطات التي يتضمنها والقطاعات التي يستهدفها، فضلاً عن الاهتمام الذي يوليه لتنمية العلاقات السياحية بين لبنان والخارج واستقطاب السياح الأجانب الى لبنان.