تعثر اتفاق تخفيف الحظر على توريد سلع من ​ليبيا​ إلى ​تونس​ عبر الحدود البرية للبلدين في أيامه الأولى، ما يزيد المخاوف من تفاقم الاحتقان الاجتماعي في مناطق جنوب تونس التي يعتمد الكثير من سكانها معيشياً على التجارة بين البلدين.

 

وقال رئيس المجلس البلدي بمدينة بن قردان التونسية على الحدود، فتحي العبعاب، إن القرار بفك الحظر على ​الواردات​ ​الليبي​ة والتجارة البينية بين تونس وجارتها الجنوبية لا يزال متعثرا بسبب تشدد ليبي ورفض بعض المنظمات هناك للقرار الحكومي معتبرة إياه "شرعنة للتهريب".

 

وأفاد العبعاب بأن لجنة مشتركة من المسؤولين المحليين بالجانبين التونسي والليبي يعملان على إيجاد تسويات بحلول تقبلها كل الأطراف من أجل حلحلة الأزمة.