أعلنت الخطوط الجوية القطرية "تعليق جميع رحلاتها المجدولة من وإلى السودان اعتبارا من مطلع نيسان المقبل"، مشيرة إلى أن "القرار اتخذ لأسباب تجارية".

 

كما أوصت الشركة، في بيان، المسافرين الذين حجزوا رحلات بالفعل على طائراتها بـ"التواصل مع الشركة من أجل تعويضهم".

 

ويأتي ذلك بسبب أزمة النقد الأجنبي التي يمر بها السودان وإلزام سلطة الطيران المدني السوداني لخطوط الطيران المختلفة ببيع تذاكر السفر بالجنيه السوداني، وهو أمر احتجت عليه شركات النقل الجوي بالنظر لتذبذب أسعار الدولار وتدهور العملة المحلية مقابل العملات الصعبة.