أشار التقرير الصادر عن "بنك عودة" بين الفترة الممتدة من 4 الى 10 أذار. ووفقاً لدراسة حديثة قامت بها "رامكو" للاستشارات العقارية في السوق الرئيسية في بيروت، الى ان هناك 24 مشروعًا مكتبياً قيد الإنشاء حاليًا في بلدية بيروت. والتي تمثل ما مجموعه 113.127 متر مربع من مساحة الارض.

تجدر الإشارة إلى أن الدراسة لا تأخذ في الاعتبار مشاريع المقر التي ستستخدمها الشركات الخاصة. وهو يغطي بدقة المشاريع المكتبية المقدمة في سوق البيع أو الإيجار.

تماما مثل القطاع السكني، فإن سوق العقارات التجارية في بيروت في أزمة وذلك وفقا لمستشاري "رامكو" العقاريين وإنه يجري تنفيذ عدد أقل من المشروعات، حيث يؤدي انخفاض معدلات المبيعات وانخفاض أسعار المبيعات إلى إخماد شهية المطورين. علاوة على ذلك، فإن مخزون المواد غير المباعة التي تم الانتهاء منها خلال السنوات القليلة الماضية في ازدياد، مما يثبت أن السوق بدأ في الوصول إلى نقطة التشبع، حسب نفس المصدر.

وأضاف التقرير أن ما يقرب من 54% من المخزون المكتبي قيد الإنشاء في بيروت يقع في الاشرفية، حيث يجري تنفيذ 12 موقعًا للبناء (أربعة أقل من العام الماضي). علاوة على ذلك، تعد منطقة سامي الصلح وبادارو أكثر المناطق ديناميكية ، حيث يوجد مساحة قدرها 12.780 متر مربع قيد الإنشاء.

منطقة بيروت الوسطى "BCD" لديها مشروعان فقط يقعان على طول شارع فؤاد شهاب. هذا السهم هو ما مجموعه حوالي 9.500 متر مربع من منطقة المكاتب.

يجري حالياً تنفيذ 10 مشاريع 10 في الجزء الغربي من بيروت. تبلغ المساحة الإجمالية للمباني التي هي قيد الإنشاء (42515 متر مربع) 13% أكبر من عام 2018. وتختلف الأسعار عبر المشروعات، ولكنها تقع بشكل عام بين 3000 دولار أمريكي و 5000 دولار أمريكي للمتر المربع قبل التفاوض، بحسب "رامكو".

أكبر مشروع تجاري يجري حاليا في العاصمة بيروت هو حرم "ديجيتال ديستريكت" في باشور ، والذي تبلغ مساحته 17500 متر مربع من المساحات المكتبية.

 

مجموعة "ياغي" تعتزم افتتاح مصنعًا في محافظة الشمال

 

تخطط مجموعة ياغي لافتتاح منشأة جديدة لإنتاج الكريم في الضنية هذا الصيف. حيث سيتم بناء المصنع الذي تبلغ مساحته 4000 متر مربع على قطعة أرض مساحتها 25000 متر مربع. وسوف تستثمر المجموعة 1 مليون دولار أميركي في المصنع.

وتدير مجموعة "ياغي" حاليًا منشأة في عرمون، والتي سيتم تحويلها إلى مستودع بمجرد تشغيل منشأة الضنية. وتنتج الشركة حوالي 500 كغم من الكريم يوميًا. حيث ستعمل المنشأة الجديدة على زيادة الإنتاج إلى طنين يوميًا، وفقًا لمالك المجموعة.

سيتم تصنيع الآلات اللازمة في طرابلس. كما سيتم بناء المنشأة الجديدة وفقًا للمعايير الدولية، وفقًا لنفس المصدر.

وتوزع مجموعة "ياغي" كريمها على المطاعم والمعجنات، وتتطلع إلى الأسواق الخارجية.

 

سوق المال: نمو ودائع المقيمين للأسبوع الثاني على التوالي

 

بقي سعر الفائدة بين عشية وضحاها مستقراً عند مستويات منخفضة خلال هذا الأسبوع، حيث أغلق عند 4.0% يوم الجمعة، وسط سيولة وفيرة بالعملة المحلية في سوق المال في سياق مزاج مريح يواصل التأثير على سوق الصرف الأجنبي. وبالنسبة لشهادات الودائع، فإنه لم تتم أي اشتراكات في فئات قصيرة الأجل مدتها 45 يومًا و 60 يومًا.

في موازاة ذلك، ظل إجمالي الودائع المصرفية للمقيمين في ارتفاع للأسبوع الثاني على التوالي ، وفقًا لأحدث المجاميع النقدية الصادرة عن البنك المركزي اللبناني للأسبوع المنتهي في 21 شباط 2019، في إشارة إلى تحسن ثقة المودعين في أعقاب تشكيل مجلس الوزراء ووسط الآمال المتزايدة بشأن تنفيذ الإصلاحات التي طال انتظارها.

وفي التفاصيل، نما إجمالي الودائع المصرفية للمقيمين بمقدار 151 مليار ليرة لبنانية على أساس أسبوعي، مدفوعًا أساسًا بزيادة قدرها 115 مليار ليرة لبنانية في إجمالي الودائع المقيدة بالعملة المحلية وسط زيادة قدرها 113 مليار ليرة في ودائع التوفير منخفضة التكلفة، حيث سعى المودعون إلى الاستفادة من أسعار جذابة من البنوك اللبنانية على توفير المنتجات. بالإضافة إلى ذلك ، نمت ودائع العملات الأجنبية بمقدار 36 مليار ليرة لبنانية على أساس أسبوعي (ما يعادل 24 مليون دولار أميركي).

 

قطاع الضيافة في لبنان يشهد ارتفاعًا في معدلات الإحتفاظ بالأسعار في عام 2018

 

أصدرت "إرنست آند يونغ" أحدث مسح للفنادق في الشرق الأوسط في عام 2018 (أربعة فنادق من فئة الخمس نجوم)، والذي أظهر فيه أن أداء قطاع الضيافة في لبنان شهد تحسناً في معدلات الإشغال، إلى جانب تحسن في متوسط أسعار الغرف وعائداتها.

في واقع الأمر، بلغ معدل الإشغال في الفنادق الأربعة والخمس نجوم داخل العاصمة 65.1% في عام 2018، مقابل 63.7% في عام 2017.

كان معدل الإشغال في بيروت هو الخامس من بين 14 مدينة مدرجة في المسح. فقد تفوقت مباشرة على المدينة المنورة (63.1%) ومكة (61.4%) ، بينما جاءت القاهرة (73.0%) ورأس الخيمة (72.4%) مباشرة قبل بيروت.

ارتفع سعر الغرفة في بيروت قليلاً عن عام 2017 بمتوسط 188 دولارًا أمريكيًا في عام 2018 .واحتل معدل نمو المدينة المرتبة الخامسة من بين 14 مدينة شملها الاستطلاع. كان معدل فنادق العاصمة رابع أعلى مستوى في المنطقة. لقد تجاوزت مكة المكرمة (178 دولارًا أمريكيًا) والرياض (173 دولارًا أمريكيًا) ، بينما تجاوزتها الكويت (190 دولارًا أمريكيًا) ودبي (259 دولارًا أمريكيًا).

ارتفع عائد الغرف بنسبة 4.3% سنويًا ليصل إلى 122 دولارًا أميركيًا في عام 2018 مقابل 117 دولارًا أميركيًا في عام 2017. احتلت بيروت المرتبة الثالثة من حيث التباين في المنطقة عند تقييم هذا المؤشر.

وكان عائد الغرفة في بيروت هو ثالث أعلى مستوى، حيث تفوقت على جدة (166 دولارًا) ودبي (196 دولارًا) ، وأعلى من رأس الخيمة (119 دولارًا) ومكة (110 دولارات أميركية).

 

انخفاض شحنات الأسمنت بنسبة 8.7% في عام 2018

 

تشير الأرقام الصادرة عن البنك المركزي اللبناني إلى أن شحنات الأسمنت، وهي مؤشر متزامن لنشاط البناء ، انخفضت بنسبة 8.7% سنويًا في عام 2018. ووصلت قيمة شحنات الأسمنت إلى حوالي 4.702.315 طن في عام 2018 ، انخفاضًا من 5.148.615 طنًا في عام 2017.