أظهرت الدراسة التي أجرتها شركة الاستشارات والتدقيق "إرنست آند يونغ" (Ernst & Young) عن القطاع الفندقي في منطقة الشرق الأوسط أن نسبة إشغال الفنادق من فئة الأربع و الخمس نجوم في بيروت بلغت 65,1% في العام 2018، مقارنة بنسبة 63,7% في العام 2017، وذلك مقارنةً بنسبة 63,4% في 14 سوقاً عربيًا.

 

وسجّلت ​فنادق بيروت​ نسبة الإشغال الخامسة الأعلى في المنطقة في العام 2018، في حين سجّلت النسبة السابعة الأعلى في العام 2017. وارتفع معدل نسبة إشغال الفنادق في بيروت بنسبة 1,4% في العام 2018.

 

في المقارنة، انخفض معدل نسبة إشغال الفنادق في المنطقة العربية بنسبة 0,4% في العام الماضي. وبلغت نسبة إشغال الفنادق من فئة الأربع و الخمس نجوم في بيروت 49,1% في كانون الثاني، و61,3% في شباط، و63,5% في آذار، و68,5% في نيسان، و50,9% في أيار، و60,9% في حزيران، و73% في تموز، و73,3% في آب، و72,3% في أيلول، و69,6% في تشرين الأول، و68,5% في تشرين الثاني و69,7% في كانون الأول 2018؛ فيما كانت نسبة إشغال الفنادق في بيروت 56,3% في كانون الثاني، و68,3% في شباط، و63,1% في آذار، و70,6% في نيسان، و69,5% في أيار، و44,1% في حزيران، و74% في تموز، و68% في آب، و74,4% في أيلول، و68,8% في تشرين الأول، و53,8% في تشرين الثاني و53,1% في كانون الأول 2017. وقد جاءت نتائج هذه الدراسة في النشرة الأسبوعية لمجموعة "​بنك بيبلوس​" (Lebanon This Week).

 

وأشار التقرير إلى أن معدل سعر الليلة في فنادق بيروت بلغ 188 دولار أميركي في العام 2018، ما يضع الفنادق من فئة الأربع والخمس نجوم في بيروت في المرتبة الرابعة من حيث الفنادق الأكثر غلاءً في ​الدول العربية​، بعد جدّة (284 دولار أميركي)، و​دبي​ (259 دولار أميركي) ومدينة ​الكويت​ (190 دولار أميركي). وذكر التقرير أن معدّل سعر غرفة الفنادق في بيروت ارتفع بنسبة 2,3% في العام 2018. وقد أتى معدّل سعر الغرفة في بيروت أعلى من المعدّل الإقليمي الذي بلغ 167,9 دولار أميركي والذي انخفض بنسبة 3,1% من العام 2017.

 

فضلاً عن ذلك، بلغت الإيرادات الناتجة عن كل غرفة متوفّرة (RevPAR) في فنادق بيروت من فئة الأربع والخمس نجوم 122 دولار أميركي في العام 2018، أي بارتفاع عن 117 دولار أميركي الذي سجّلته في العام 2017، وما يصنّفها في المرتبة الثالثة الأعلى في المنطقة في هذه الفئة، متأخرة عن دبي (196 دولار أميركي) وجدّة (166 دولار أميركي).

 

وارتفعت الإيرادات الناتجة عن الغرف المتوفّرة في بيروت بنسبة 4,5% في العام 2018؛ وقد سجّلت بيروت بذلك نسبة الارتفاع الثالثة الأعلى للـ"RevPAR" في المنطقة، متأخرة عن القاهرة (+22,5%) وجدة (+8,2%). وبلغت الإيرادات الناتجة عن الغرف المتوفرة في بيروت 74 دولار أميركي في كانون الثاني، و88 دولار أميركي في شباط، و110 دولار أميركي في آذار، و120 دولار أميركي في نيسان، و89 دولار أميركي في أيار، و134 دولار أميركي في حزيران، و144 دولار أميركي في تموز، و152 دولار أميركي في آب، و133 دولار أميركي في أيلول، و123 دولار أميركي في تشرين الأول، و125 دولار أميركي في تشرين الثاني و147 دولار أميركي في كانون الأول 2018، مقارنة مع 87 دولار في كانون الثاني، و99 دولار أميركي في شباط، و106 دولار أميركي في آذار، و127 دولار أميركي في نيسان، و121 دولار أميركي في أيار، و92 دولار أميركي في حزيران و152 دولار أميركي في تموز، و135 دولار أميركي في آب، و149 دولار أميركي في أيلول، و124 دولار أميركي في تشرين الأول، و85 دولار أميركي في تشرين الثاني و100 دولار أميركي في كانون الأول 2017.

 

وسجّلت ​أبو ظبي​ أعلى معدل إشغال (77,8%)، وسجّلت جدّة أعلى معدّل سعر غرف في المنطقة (284 دولار أميركي) وسجّلت دبي أعلى إيرادات ناتجة عن كل غرفة متوفّرة (196 دولار أميركي) في العام 2018.