قال الملياردير الاميركي والمستثمري الشهير وارن بافيت في حوار لـ"سي إن بي سي" إنه لا يزال متفائلاً بشأن صعود مؤشر "S&P" الأوسع نطاقاً.

 

وأضاف بافيت بأنه رغم ذلك، فإن الشركة التي يترأس إدارتها التنفيذية "بركشاير هاثاواي" تكبدت خسائر من الاستثمار على المؤشر الأوسع نطاقاً.

 

وبوجه عام، يرى "بافيت" أن استراتيحية الاستثمار على المدى الطويل هي الأفضل وأن ​البورصة الأميركية​ يمكنها تحقيق املزيد من المكاسب بفضل وجود أسماء كبيرة مثل "​آبل​" و"​مايكروسوفت​" و"جوجل".

 

وأشار "بافيت" أيضاً إلى أن من استثمر عشرة آلاف دولار بشراء أسهم مدرجة على مؤشر "S&P" عام 1942، يكون قد حقق مكاسب بنحو 51 مليون دولار في يومنا هذا.