لم تكن تتخيل أودري راتشيل أن حبها للحيوانات قد يحول منزلها إلى حديقة حيوان تضم مختلف أنواع الحيوانات، حيث يضم منزلها 90 حيوان من مختلف الأنواع.

 

وكانت البداية عندما فتحت أودري منزلها للحيوانات الضالة فأصبح لديها 12 كلباً و8 دجاجات و4 ببغاوات و4 خيول و4 طواويس و4 فئران ومعزتين، الى جانب حيوانات زاحفة أخرى مثل السحلية والثعبان الأليف، هذا بالإضافة إلى 22 خنزير و 6 قطط.

 

إلا أن العناية بهذا القدر الهائل من الحيوانات كلف الفتاة الأميركية الكثير، حيث تنفق عليهم سنويًا أكثر من 10 آلاف دولار، وأطلقت عليها أسماء مختلفة من فيلم "The Lord of the Rings".

 

كما تؤكد أودري أن الوضع يختلف تمامًا خلال الليل، فعلى الأقل تنام بجوارها على السرير 8 حيوانات مختلفة وذلك لكي لا تشعر بالوحدة، في حين تبلغ مساحة منزل أودري 11 ألف فدان لذلك تتوافر لديها مساحة كبيرة لاستضافة هذه الحيوانات.

 

والجدير بالذكر أن أودري تربت على حب الحيوانات، ففي منزل عائلتها عاشت مع حيوانات مختلفة مثل الأحصنة والكلاب لذلك هي تشعر بوحدة شديدة إذا غابوا عن المنزل. والى جانب حبها الشديد للحيوانات، تعشق الفتاة الأفلام والكتب كما أن سلسلتها المفضلة هي "The Lord of the Rings" لذلك تطلق أسماؤهم على 80% من الحيوانات الموجودة في المنزل.