قال رئيس ​الاحتياطي الفيدرالي​ جيروم باول إن فرص وقوع ​الاقتصاد الأميركي​ تحت براثن ​الركود​ ليست مرتفعة.

 

وأفاد باول بأن البنك المركزي لا يستشعر وجود احتمالات قوية بوقوع الركود الاقتصادي في ​أميركا​ قريباً.

 

وكان الاحتياطي الفيدرالي قد تبنى نهج الصبر فيما يتعلق بسياسة رفع الفائدة تدريجياً مشيراً إلى عوامل سلبية وتفسير البيانات الاقتصادية الصادرة في الفترة المقبلة.