حضّ محافظ بنك انكلترا مارك كارني أعضاء البرلمان البريطاني على حل مأزق "بريكست"، مضيفاً أن عدم التوصل لاتفاق مغادرة من شأنه أن يؤدي إلى حدوث صدمة اقتصادية للمملكة المتحدة.

 

ولفت كارني إلى أن ذلك سيبعث برسالة خاطئة في وقت تتزايد فيه النزعة الحمائية على مستوى العالم، لافتاً إلى أنه من مصلحة الجميع التوصل لحل لـ "بريكست".

 

وأوضح أنه يوجد مستوى عالي من عدم اليقين بشأن خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي، ما أدى إلى تراجع الشركات عن اتخاذ قرارات مهمة، الأمر الذي تسبب في خفض توقعات نمو الاقتصاد البريطاني هذا العام.

 

وعلى المستوى العالمي، قال كارني إن النمو الاقتصادي كان يتباطأ في جميع المناطق بعد أن بلغ ذروته عند 4% في عام 2016.