أعلن مكتب مراقب أعمال الحكومة الإسرائيلية أنه يفحص ما إذا كانت أي مخالفات قد ارتكبت في الطريقة التي حققت بها الحكومة حجم المستهدف من العجز في الموازنة العام الماضي.

 

وسجلت إسرائيل عجزا في الموازنة نسبته 2.9% من الناتج المحلي الإجمالي في 2018 بما يتماشى مع هدف وزارة المالية، الأمر الذي فاجأ الكثير من المحللين الذين توقعوا عدم تحقيق الهدف لأن البيانات الأولية أشارت إلى أن العجز سيكون أعلى بكثير.

 

وقال مكتب المراقب في بيان بالبريد الإلكتروني "بدأ فحص أولي لعملية اتخاذ القرار بشأن تطبيق ميزانية الدولة لعام 2018 وتوقعات إيرادات (الضرائب) لعام 2019".