تعددت الروايات حول أصل عيد الحب ولكن الرواية الأكثر انتشاراً هي رواية القديس فالنتين الذي عاش في مدينة تورني الإيطالية وقام الإمبرطور بإعدامه، بسبب حبه لدينه، بينما تقول روايات أخرى بأنه أعدم لأنه كان يزوج العشاق المسيحيين سراً.

 

وتمتلك كل دولة عادات وتقاليد خاصة بها لتحتفل في كل مناسبة على طريقتها الخاصة. وفي مناسبة عيد الحب الذي يصادف في 14 شباط في كل عام، جمعنا لكم أغرب الاحتفالات والطقوس الصادمة لعيد الحب حول العالم:

 

1- تدليل الرجال في ​اليابان​:

 

عيد الحب في اليابان مخصص لتدليل الرجال من خلال قيام النساء بتقديم الشوكولاتة لهم. ولكل نوع من الشوكولاتة رسالة خاص. فـ"غيري شوكو" تقدم بداعي الواجب وليس الحب، أما "هونومي شوكو" فيتم تقديمها للحبيب و"تومو- شوكو" للأصدقاء. وبما أن الرجل يتم تدليله في عيد الحب تم تخصيص "اليوم الأبيض" لرد الجميل إذ يقوم الرجال في 14 آذار بتقديم الشوكولاتة البيضاء للمرأة التي قدمت لهم هدية في عيد الحب.

 

2- الدانمارك و​النرويج​ حب بالألغاز:

 

الاحتفالات بعيد الحب في هاتين الدولتين حديثة نسبياً، ومع ذلك تمكنوا من ابتكار أسلوبهم الخاص، خلال هذا اليوم يقوم الرجال بكتابة أبيات من الشعر الطريفة بدون كتابة أسمائهم، لكنهم يتركون بعد الدلائل التي تشير إلى هويتهم، في حال تمكنت المرأة من معرفة اسم المرسل، فيقوم بإهدائها بيضة من الشوكولاتة في عيد الفصح، وفي حال لم تعرف اسمه فسيأتي إليها في عيد الفصح ويطالبها ببيضة من الشوكولاتة.

 

3- أسبوع كامل في ​الأرجنتين​:

 

الاحتفالات في الأرجنتين تمتد لأسبوع كامل، وإنما في شهر تموز، الأرجنتينيون يحتفلون مع العالم في 14 شباط، لكنهم يحتفلون أيضاً بأسبوع كامل من الحب من الأول من تموز، وحتى السابع منه. وخلال هذا الأسبوع، يصار إلى تقديم الحلوى مقابل القبلات، كما أنهم يدأبون على تأدية التانغو في الشوارع، وفي المقاهي والمطاعم لسبعة أيام متواصلة.

 

4- ​بريطانيا​.. رؤية الحبيب في المنام:

 

تقوم النساء في بريطانيا بتعليق 4 أوراق غار على زوايا الوسادة وواحدة في المنتصف لاعتقادهن بأن هذا سيجعلهن يحلمن بزوج المستقبل، ولكن هذا التقليد لم يعد شائعاً كثيرا؛ إذ أن الغالبية تفضل الاكتفاء بتقديم الهدايا. أما في منطقة نورفولك في بريطانيا، فهناك نسخة "فالنتاينية" من بابا نويل يعرف باسم "جاك فالنتاين" يقوم خلال الليل بتوزيع الهدايا.

 

5- الفرنسيون ارغموا على الاكتفاء بالهدايا والورود:

 

تعرف ​فرنسا​ بعاصمة الحب، لكن الاحتفالات بهذا العيد انحصرت بالطرق الشائعة بعد إلغاء الطقوس الخاصة، ومع إزالة جسر أقفال الحب وإلغاء "الرسم من أجل الحب" باتت الاحتفالات محصورة بالورود والهدايا، وسابقاَ كان "الرسم من أجل الحب" هو أسلوب الاحتفال، حيث يجتمع الرجال والنساء في منازل تقع قبالة بعضها البعض وينادون أسماء بعضهم حتى يصبحوا أزواجاً، وهكذا يمضي كل ثنائي جديد الوقت معا وفي حال قرر الرجل أنها لا تعجبه يمكنه التخلي عنها. ولاحقا تجتمع النساء اللواتي تم التخلي عنهن ويقمن بحرق صور وأغراض الرجال الذين تخلوا عنهن، الحكومة الفرنسية قامت بمنع هذه الطريقة من الاحتفال لأنها غالباً ما كانت تخرج عن السيطرة.

 

6- ​فنلندا​ وأستونيا... الحب للأصدقاء فقط:

 

في فنلندا وأستونيا عيد الحب ليس مناسبة للاحتفال بالرومانسية بل بالأصدقاء. فتاريخ 14 شباط هو "عيد الصداقة" في هاتين الدولتين، ويتم خلاله تبادل بطاقات تعبر عن تقديرهم لبعضهم البعض، الجزئية البسيطة المرتبطة بالحب هي أنه من الأيام المفضلة لعروض الزواج.

 

7- أحد أغرب الطقوس لعيد الحب في ​سلوفينيا​:

 

عيد الحب يتخذ شكلاً غريباً ومختلفاً في سلوفينيا. فهو عملياً اليوم الأول للعمل في الحقول والحدائق، إذ أنهم يؤمنون بأنه في هذا اليوم تحديداً تبدأ النباتات بالخروج من سباتها الشتوي والنمو من جديد. فعيد الحب ليس يوم عودة الحياة للزهور والنباتات فحسب بل هو اليوم الذي تعرض فيه الطيور الزواج على بعضها البعض، ولمشاهدة عروض زواج الطيور على الشخص أن يسير حافي القدمين عبر الحقول التي تغطيها الثلوج. أما عيد الحب الفعلي في سلوفينيا، فيصادف في 12 آذار، وهو يوم القديس غريغوريوس.

 

8- يوم أسود في ​كوريا الجنوبية​ لمن لم يجدوا من يحبهم في عيدي الحب، عيدان للحب وثالث لأصحاب القلوب المحطمة في كوريا:

 

النمط نفسه الخاص في اليابان تعتمده كوريا الجنوبية، سواء لناحية تدليل الرجال أو "اليوم الأبيض"، لكنها قامت بإضافة عيد جديد في 14 نيسان مخصص لمن لم يتلقوا أي هدية على الإطلاق في عيد الحب. وهذا اليوم يسمى "اليوم الأسود"، وخلاله يجتمع كل من لم يجد من يحبه في المطاعم ويتناولون النودلز البيضاء بصلصة سوداء.