أظهرت بيانات صادرة عن وزارة المالية الكويتية أن ميزانية البلاد حافظت على تسجيلها للفوائض المالية للشهر العاشر على التوالي بالعام المالي الجاري، ولم تشهد إلى الآن أي عجز مالي بعد استقطاع احتياطي الأجيال القادمة.

وفي إحصائية المتابعة الشهرية لحسابات الإدارة المالية للدولة للسنة المالية 2018-2019، سجلت الميزانية آخر الشهر الماضي، فائضا بلغ 1.6 مليار دينار، بعد استقطاع نسبة احتياطي الأجيال البالغة 10%، لينخفض 20.7% وبقيمة 415.9 مليون دينار عن الفائض المسجل بنهاية كانون الأول الماضي، والبالغ ملياري دينار.