أعلن الخبير الاقتصادي الفائز بجائزة نوبل، بول كروغمان، خلال قمة الحكومات العالمية في دبي، إنه من المحتمل اتجاه الاقتصاد العالمي نحو الركود في عام 2019.

 

ويتزايد قلق الأسواق إزاء احتمالات حدوث إنكماش اقتصادي حاد خلال الأشهر المقبلة، حيث تسببت الحرب التجارية بين الولايات المتحدة والصين في إضعاف ثقة الشركات والمستهلكين.

 

ويتفق معظم الاقتصاديين، بالإضافة إلى نخبة من رجال الأعمال حول العالم، على أن النمو الاقتصادي سيواصل التباطؤ، فيما ألمح صناع السياسات إلى احتمال حدوث تباطؤ معتدل وليس ركود تام، لكن كروغمان" شكك في هذا السيناريو.

 

وعندما سئل عما إذا كان على المستثمرين أن يتوقعوا حدوث ركود خلال الأشهر المقبلة، أوضح قائلا "أعتقد أن هناك فرصة كبيرة بأن يكون لدينا ركود في وقت متأخر من هذا العام أو المقبل.

 

وقال كروغمان إنه من غير المرجح أن يكون هناك "حدث واحد كبير" فقط يدفع نحو الانكماش الاقتصادي، وبدلا من ذلك، فإن مجموعة من الرياح المعاكسة الاقتصادية تزيد  احتمال حدوثه.