اعلنت شبكة "فيسبوك" أنها أوقفت العمل على تطوير تطبيق "LOL" الذي يستهدف المستخدمين الشباب، لتركز على تطبيق التراسل الموجه للأطفال ما دون الـ 13 عاماً "مسنجر كيدز".

وكانت "فيسبوك" تعمل منذ أشهر على تطبيق جديد باسم "LOL"، يسمح للمستخدمين بمشاركة مقاطع فيديو قصيرة على غرار الصور المتحركة GIF، ويتضمن فئات مثل "لك" و "الحيوانات" و "الفشل" و "المقالب" وغير ذلك من المحتوى الذي تنقله الشركة من أشهر الصفحات المضحكة على شبكتها الاجتماعية.

وتعيد "فيسبوك" هيكلة "فريق الشباب" ليتناسب مع الأولويات التجارية الكبرى بما في ذلك زيادة استثماراتنا في "مسنجر كيدز".

وقد أثار المدافعون عن حقوق الطفل مخاوف من أن التطبيق يمكن أن يسهم في الاكتئاب، وعادات النوم غير الصحية وتقليل احترام الذات، وقد حثت المجموعات، التي تضم الحملة من أجل "طفولة خالية من الإعلانات التجارية"، على "فيسبوك "عدة مرات على إغلاق تطبيق "مسنجر كيدز". ولكن الشركة تصر على أن التطبيق آمن.