خفض صندوق النقد الدولي توقعاتها لنسبة الدين الكلي لمصر خلال العام المالي 2018-2019 من 86.2% إلى 86%.

 

وذكر الصندوق في بيان حديث عقب قبول تسليم مصر الشريحة الخامسة من القرض بقيمة ملياري دولار، أنه يتوقع أن تبلغ نسبة الدين الخارجي من الناتج المحلي نحو 18% خلال العام المالي الجاري مقابل توقعاته السابقة بأن يصل إلى 17%.

 

وتوقع الصندوق أن تصل نسبة الدين الكلي إلى 83.3% خلال العام المالي المقبل. وعلى مستوى نسبة الدين المحلي للناتج المحلي خلال 2018-2019، خفضها لتصل إلى 68% مقابل توقعاته السابقة البالغة 69.2%.