اعلنت وكالة "موديز" للتصنيف الائتماني ان ميزانية الكويت 2019 – 2020 المعلن عنها أخيرا لن تحرز اي تقدم يذكر في الحد من الاعتماد على عائدات النفط، بل ستزيد من تعرضها لصدمات اسعار النفط مع ارتفاع الانفاق على الرواتب والدعم، وانخفاض الايرادات غير النفطية.

واشارت "موديز" الى ان الميزانية الحكومية  لن تحقق تقدما كبيرا في تقليل الاعتماد على عائدات النفط في العام المقبل، فيما سيزيد الانفاق على رواتب القطاع العام والدعومات، وتضعف الايرادات غير النفطية، وان ضعف مرونة الانفاق الحكومي وضعف قدرة الكويت على الاستجابة لصدمات اسعار النفط قد يؤثران سلبا على تصنيفها الائتماني (AA2 مع نظرة مستقرة).