ورد موقع "الاقتصاد" سؤال حول إمكانية رفض صاحب العمل بإعطاء عطلة للأجراء في العديد من الأعياد التي تعطل فيها الدولة رسميا، ومن خلال أبحاثنا وجدنا أن القانون يلزم القطاع الخاص بالتعطيل في عيدي الاستقلال والأول من أيار. وفي بعض المؤسسات، هناك أنظمة داخلية أو عقود عمل جماعية تحدد الأعياد التي تعطل فيها.

أما في القطاعات التي لا تستطيع التعطيل في الأعياد الرسمية مثل الأفران والمستشفيات ومحطات التوليد الكهربائي وغيرها، فتُحتسب ساعة العمل في هذا اليوم ساعة ونصف على الأقل. كذلك أيام العطل الواردة في النظام الداخلي أو العقود الجماعية تُدفع بزيادة 50% على الأقل. والأعياد والعطل التي تصدر بمراسيم رسمية، وهي المناسبات المذكورة أعلاه، فلا تلزم القطاع الخاص بالتعطيل.