أكدت وزارة المالية والتخطيط الاقتصادي السودانية، أن الحكومة ماضية في معالجة أزمة توفير السيولة النقدية، مشيرةً إلى أن الجهود قطعت شوطاً كبيراً في حل هذه المشكلة من خلال طباعة فئات جديدة من العملة وطرحها للأسواق قريباً.

 

 

وقال وزير الدولة بوزارة المالية، مسلم الأمير، إن مشكلة نقص السيولة اضطرت الحكومة لزيادة الفئات مستخدمة للتداول وطباعة أوراق نقدية جديدة من فئات 100-200-500 جنيه، مبيناً أن البنك المركزي سيوفر خلال كانون الثاني الورقة النقدية فئة 100 جنيه، وأن الورقتين من فئة 200 و500 جنيه سيتم طرحهما خلال شباط وآذار.