دعا اتحاد العمال في ​ألمانيا​ "فيردي" موظفي الأمن في ​مطار فرانكفورت​ للإضراب عن العمل من أجل الضغط على الشركات في مسألة الأجور في 15 كانون الثاني. ويتحدث الاتحاد بالنيابة عن 23 ألف عامل أمن في ألمانيا.

 

 

وفي الوقت نفسه، أشارت الشركة المسؤولة عن إدارة شؤون المطار "فرابورت" الى أنه من المتوقع حدوث اضطرابات كبيرة بسبب الإضرابات المعلن عنها.

 

وطالبت الركاب الذين يخططون للسفر من خلال مطار فرانكفورت بعدم القدوم إلى المطار خلال فترة الإضراب مع الإشارة على احتمالية المعاناة من بعض التأخيرات في مواعيد رحلات الطيران.