x
لقد حظرت الإخطارات على هذا الموقع، يرجى اتباع الخطوات التالية ثم تحديث الصفحة قبل المتابعة في تشغيل الإخطارات

إطلاق "المسابقة العربية للتغليف للمحترفين" الاربعاء في مبنى عدنان القصار

الجمعة 11 كانون الثاني 2019   13:40اقتصاد الدول
إطلاق "المسابقة العربية للتغليف للمحترفين" الاربعاء في مبنى عدنان القصار

يطلق الاتحاد العربي للصناعات الورقية بالتعاون مع المنظّمة العربية للتنمية الصناعية و​التعدين​ والاتحاد العربي للصناعات الغذائية واتحاد الغرف العربية "المسابقة العربية للتغليف للمحترفين" (Arab StarPack Pro)، وذلك في مؤتمر صحافي يعقد الساعة الحادية عشرة قبل ظهر الأربعاء 16/1/2019 في مقرّ اتّحاد الغرف العربية – مبنى عدنان القصار في بئر حسن. وسوف تنظّم المسابقة منظّمة ​الأمم المتحدة​ للتنمية الصناعية "​يونيدو​" والمركز ال​لبنان​ي للتغليف "​ليبان​ باك" بدعم من منظّمة التغليف الدولية "WPO".

 

وسيتحدّث في المؤتمر ​الأمين العام​ لاتحاد الغرف العربية الدكتور خالد حنفي، رئيس الاتحاد العربي للصناعات الورقية د. ​فادي الجميل​، رئيس الاتحاد العربي للصناعات الغذائية د. هيثم الجفّان، المدير العام لوزارة الصناعة داني جدعون، الامين العام لمنظمة التغليف الدولية جوهانس بارغماير، ممثّل منظمة يونيدو علي بدارنة ومديرة ليبان باك سهى عطالله.

 

يأتي هذا النشاط ضمن النشاطات التحضيرية المواكبة للقمّة العربية التنموية المنوي عقدها في بيروت في 19 و20 الجاري، ويصبّ في فاعليات " منتدى القطاع الخاص العربي للدورة الرابعة للقمة العربية التنموية الاقتصادية والاجتماعية" الذي ينظّمه اتحاد الغرف العربية مع اتحاد غرف التجارة والصناعة والزراعة في لبنان والامانة العامة لجامعة ​الدول العربية​.

 

وتعتبر المسابقة الأولى من نوعها على هذا المستوى، بادرت ليبان باك إلى قبول تحدّي تنظيمها بعد الخبرة والنجاح اللذين راكمتهما من خلال تنظيمها مسابقة ستارباك للطلاب العرب. وتهدف المباراة المخصّصة للمحترفين الى رفع الوعي والتحفيز لدى العاملين في المؤسسات العربية الصغيرة والمتوسطة لأهمية تطوير المهارات في قطاع التغليف لتحقيق نجاحات أكبر في التسويق والمنافسة والتصدير في مجالات صناعية عديدة أهمّها التصنيع الغذائي والطبي والدوائي، و​مستحضرات التجميل​. يتيح الفوز للمشاركين فرصة المشاركة في المسابقة الدولية للتغليف التي تنظّمها منظّمة التغليف الدولية ( WPO ).

أخبار لم تقرأها