طرحت دار المزادات "هيريتيدغ أوكشنز"، التي مقرها دالاس، عملة معدنية مصنوعة من النحاس تعود لعام 1943 للبيع.

 

وأوضحت "هيريتيدغ" أنه كان من المفترض أن تكون كل البنسات الأميركية مصنوعة من الفولاذ المطلي بالزنك في ذلك العام للحفاظ على النحاس اللازم للأشياء الضرورية في زمن الحرب مثل أغلفة قذائف المدفعية وأسلاك الهاتف.

 

ولفتت إلى أنه تم سك عدد صغير من البنسات النحاسية عن طريق الخطأ، ولا يوجد سوى عدد قليل منها مما يجعلها مميزة ونادرة لهواة جمع العملات.

 

وقدرت قيمة العملة بنحو 170 ألف دولار على الأقل، وبلغ أعلى عرض شراء للعملة المعدنية في مزاد على الإنترنت لمدة أسبوعين هو 130 ألف دولار، وسينتهي المزاد الإلكتروني اليوم ليبدأ المزاد الفعلي في وقت لاحق أيضاً.