باتت منصة "واتساب" مصدر كبير للقلق بالنسبة الى النخب السياسية في مختلف دول العالم، وكذلك الحكومات المختلفة، إذ يثير التطبيق التوترات لما له من يد في نشر الأخبار المزيفة، وخاصة في الاوقات الحساسة مثل الانتخابات الرئاسية، كما جرى في البرازيل على سبيل المثال حيث تم نشر معلومات مغلوطة لمرشح لحساب الآخر. وفي ما يلي نعرض أبرز أزمات واجهتها "واتساب" خلال 2018:

 

1- مشكلة الأخبار المزيفة: من أبرز المشاكل التي يواجهها التطبيق هي مشكلة الأخبار الوهمية، وهو ما وقع في الهند والبرازيل بشكل خاص، حيث عانت من موجات من الأخبار المزيفة من أجل تفضيل مرشح على الآخر، وهو ما يقلق الهند حاليا لاستعدادها لخوض الانتخابات. ويشار إلى أنه تم إعدام أكثر من 30 شخصًا في جميع أنحاء البلاد على مدار 18 شهرًا، كل ذلك بسبب رسائل مضللة حول عصابة من الخاطفين في أجزاء مختلفة من الهند.

 

2- الرسائل المزعجة: من الازمات الأخرى التى عانى منها "واتساب" هي ميزة الرسائل المزعجة، الأمر الذى دفع الشركة إلى إطلاق تحديث جديد من شأنه منع مشاركة الخبر مع أكثر من 5 أشخاص في نفس الوقت.

 

3- خاصية التشفير: كما تثير ميزة التشفير في تطبيق "واتساب" الكثير من القلق، حيث أنها تسمح للمئات من المستخدمين بتبادل النصوص والصور والفيديو، خارج نطاق السلطات أو مدققي الحقائق والمراقبين، وأصبحت الشائعات والأخبار الكاذبة تنتشر بسرعة على المنصة دون أي وسيلة مراقبة.