ارتفعت العملة الموحدة لمنطقة الاتحاد الأوروبي اليورو خلال الجلسة الأميركية لنشهد ارتدادها من الأدنى لها منذ 17 من كانون الأول الماضي أمام الدولار الأميركي عقب التطورات والبيانات الاقتصادية التي تبعتها من قبل اقتصاديات منطقة اليورو والاقتصاد الأميركي أكبر اقتصاد في العالم، ويأتي ذلك عقب ساعات من تكبد اليورو أمس الأربعاء لأكبر خسائر يوميه له أمام الدولار منذ 12 من تشرين الثاني/نوفمبر الماضي حينما اختبر الأدنى له منذ 27 من حزيران من عام 2017.

 

في تمام الساعة 07:19 مساءاً بتوقيت بيروت ارتفع زوج اليورو مقابل الدولار الأميركي بنسبة 0.47% إلى مستويات 1.1397  دولار.