x
لقد حظرت الإخطارات على هذا الموقع، يرجى اتباع الخطوات التالية ثم تحديث الصفحة قبل المتابعة في تشغيل الإخطارات

التقرير اليومي 30/11/2018: بري: سلسلة الرتب والرواتب حق للموظفين والمسّ بها يُشعل ثورة

الجمعة 30 تشرين الثاني 2018   16:45تطورات الأسواق
التقرير اليومي 30/11/2018: بري: سلسلة الرتب والرواتب حق للموظفين والمسّ بها يُشعل ثورة

محلياً:

 

أشار رئيس ​مجلس النواب​ ​نبيه بري​ في تصريح صحافي الى إن "​سلسلة الرتب والرواتب​ حق للموظفين، ومن يطرح هذا الموضوع يجب أن يعرف أنه شرارة لثورة".

 

 

ومن جهةٍ ثانية، لفت رئيس ​الهيئات الاقتصادية​ ​محمد ​شقير​​ إلى أن "تقرير تطور ​مبيعات التجزئة​ الذي تصدره غرفة بيروت وجبل ​​لبنان​​ وجمعية تراخيص الامتياز "فرانشايز" أظهرت انخفاض مبيعات التجزئة في لبنان في النصف الاول من العام 2018 بنسبة 9.5% وتشير الارقام الاولية الى ان هذه النسبة مرشحة للارتفاع في النصف الثاني من هذا العام مع تفاقم الاوضاع الاقتصادية والمالية والمعيشية في البلاد".

وأضاف شقير، خلال مؤتمر صحافي خصص لاطلاق موقع "زوودمول"، إلى أن "موقع "زوودمول" يلعب دورا مهما في زيادة الصادرات اللبنانية وفتح المجال للمؤسسات الصغيرة والمتوسطة لتصدير منتجاتها، وذلك انطلاقا من امتداد هذا الموقع الى عدد من الدول في الخارج والآلية المرنة التي يتبعها لايصال السلع التي يختارها أي متسوق في هذه الدول".

وتابع شقير "أننا نفتخر بمثل هذه المبادرات التي يقوم بها ​القطاع الخاص​ المستمرة حتى في عز الأزمات، وهذا دليل على ان لبنان مهما اشتدت مشكلاته "بهز بس ما بيوقع" لأن لديه قطاعا خاصا مميزا وقويا ومبادرا وقد أثبت قدرة فائقة على النجاح في الداخل والخارج".

من جهته أكد وزير ​الإقتصاد​ والتجارة ​رائد خوري​ أن "​وزارة الاقتصاد والتجارة​ تشجع وتدعم كل مبادرة كـ "زوومدمول" يكون من شأنها تعزيز تنافسية ​الصناعة​ اللبنانية والمساهمة في الارتقاء ب​الاقتصاد اللبناني​ ليكتسب مكانته الحقيقية على الخارطة العالمية، وخاصة في ظل التحول الرقمي الذي يشهده العالم والذي يجعل كل سلعة وخدمة أينما وجدت في العالم، بمتناول يد الجميع".

 

 

عربياً:

 

أظهرت بيانات "مصرف ​قطر المركزي​" ارتفاع الاحتياطيات الدولية و​السيولة​ بالعملات الأجنبية في تشرين الأول 2018، بنسبة 1.95% على أساس شهري، إلى 172.48 مليار ريال (47.6 مليار دولار) في الشهر الماضي.

وكانت الاحتياطات الأجنبية في قطر قد سجلت 169.17 مليار ريال (46.7 مليار دولار)، في شهر أيلول السابق له.

وعلى أساس سنوي، ارتفع الاحتياطي القطري بنسبة 31.2%، مقارنة بنحو 131.4 مليار ريال (36.3 مليار دولار) في تشرين الأول 2017.

وبحسب البيانات، تضمن الاحتياطي ما يعادل 19.2 مليار دولار موجودات سائلة بالعملة الأجنبية، إضافة إلى 14.6 مليار دولار أرصدة لدى البنوك الأجنبية.

وبلغت أرصدة ​الذهب​ لدى المركزي القطري 1.2 مليار دولار، بالإضافة إلى سندات و​أذون خزانة​ بنحو 11.9 مليار دولار.

 

 

أميركياً:

 

وقع رؤساء ​​الولايات المتحدة​​ و​​المكسيك​​ و​​كندا​​ اتفاقية تجارية معدلة خلال فاعليات قمة مجموعة العشرين التي انطلقت في ​الأرجنتين​.

وتحل الاتفاقية الجديدة التي تحمل إسم "الولايات المتحدة – المكسيك – كندا"، محل اتفاقية "نافتا".

ورغم التوقيع، إلا أن الاتفاقية لا تزال في حاجة لتصديق الجهات التشريعية في الدول الثلاث كي تدخل حيز التنفيذ.

 

 

عالمياً:

 

تحركت أسعار الذهب في نطاق ضيق اليوم مع تغير طفيف في ​الدولار​ بعد أن أرسل الرئيس الأميركي ​دونالد ترامب​ إشارات متباينة بشأن آفاق التوصل إلى ​اتفاق تجاري​ مع ​بكين​، بينما قفز ​​البلاديوم​​ إلى مستوى قياسي.

وارتفع الذهب 0.14% في التعاملات الفورية إلى 1228.90 دولار للأوقية (الأونصة) بحلول الساعة 10:15 بتوقيت بيروت. وانخفض الذهب في العقود الأميركية الآجلة إلى 1229.7 دولار للأوقية.

ومن بين المعادن النفيسة الأخرى، ارتفعت ​الفضة​ 0.1% في التعاملات الفورية إلى 14.32 دولار للأوقية. وزادت الأسعار بنحو 0.7% منذ بداية الشهر إلى الآن.

وارتفع ​البلاتين​ 0.4% إلى 813.40 دولار للأوقية، وهو على مسار تسجيل رابع خسارة أسبوعية على التوالي بعدما هبط بنحو 3% منذ بداية الأسبوع.

وزاد البلاديوم 0.6% إلى 1187.65 دولار للأوقية، وكان قد سجل مستوى قياسيا مرتفعا خلال الجلسة عند 1190 دولارا للأوقية.

 

 

وعلى صعيدٍ آخر، تحولت أسعار النفط العالمية للتراجع مع افتتاح السوق لتقترب مجددا من أدنى مستوى في 13 شهرا ، على وشك تسجيل ثاني خسارة شهرية على التوالي ، وأكبر خسارة شهرية في أربع سنوات ، مع تصاعد المخاوف حيال احتمال تجدد أزمة تخمة المعروض بالسوق ، خاصة مع ضخ كبار المنتجين مستويات قياسية من الإنتاج ، بالتزامن مع القلق تجاه ضعف مستويات الطلب العالمي.

وبحلول الساعة 03:10 مساء بتوقيت بيروت تراجع الخام الأميركي إلى مستوى 50.55 دولار للبرميل.

ونزل ​خام برنت​ بنسبة 0.85% الى 58.78 دولار للبرميل.

 

 

ومن جهةٍ ثانية، أعلن مساعد وزير الخارجیة الإیراني للشؤون السیاسیة ​​عباس عراقجي​​ ان "​​​اوروبا​​​ طرحت افكارا جدیدة حول الآلیة المالیة للتعامل التجاري والاقتصادي مع ایران"، مشيراً إلى انه "خلال المحادثات مع الجهات الاوروبیة تم طرح افكار وسبل جدیدة من ضمنها الارتباط مع ادارة الآلیة وتسجیلها فی اوروبا".

ولفت إلى "اننا ندرك بان اوروبا تعاني من الضغط الامیركي لفرض العزلة على ایران ولكن من المهم جدا الحفاظ على الاتفاق النووی بین ایران والاطراف الاخرى"، مشيراً إلى أن "​​​ايران​​​ لم تستفد كثيرا من المزایا الاقتصادیة للاتفاق ​النووي​"، مضيفا: "لو استمر هذا الوضع فان الاتفاق یقترب من الموت وان جهود اوروبا سوف لن تنفع للحفاظ عليه".

واعتبر عراقجي ان "القرار في هذا الصدد يقع على عاتق اوروبا"، مشيراً إلى أنه "على ​الاتحاد الاوروبي​ ضمان التعامل التجاري مع ایران لان الوقت یمضي بسرعة وان صبرنا بدأ ینفد".

واكد ان "ایران ورغم الحظر الامیركي قد عثرت دوما على السبل اللازمة لتصدیر نفطها وان شكوك زبائن ایران التقلیدیین مثل الیابان التی اوقفت وارداتها لم یؤد الى تصفیر صادرات ​النفط​ الایرانیة"، مشيراً إلى أن "ايران قد فقدت ثقتها بعملیة الحوار مع امیركا وتوصلت الى نتیجة مفادها ان لا فائدة فى استئناف محادثات جدیدة".

وأشار إلى أنه "على الشركات الیابانیة فی هذه الظروف ان یكون فكرها خلاقا لمواصلة التجارة مع ایران وان تمتنع عن التحفظات غیر الضروریة".

 

 

وفي سياقٍ منفصل، رفع الرئيس الفنزويلي ​نيكولاس مادورو​ ​الحد الأدنى للأجور​ بنسبة 150% وذلك في سادس تعديل خلال 2018 في اطار خطة اصلاح اقتصادي لم تفلح حتى الان في القضاء على ​التضخم​.

وبهذه الزيادة يرتفع الحد الأدنى للأجور من 1800 الى 4500 بوليفار أي نحو 50 دولارا.

وبسبب التضخم الذي بلغ هذا العام 1350% بحسب ​صندوق النقد الدولي​، فان هذا المبلغ يكفي بالكاد لشراء ثلاثة كلغ من اللحم.

وأشار مادورو الى هذه الزيادة باعتبارها أول "عامل تصحيح" للمخطط الاقتصادي الساري منذ 20 آب.

ويشمل المخطط أيضا خفضا لقيمة العملة المحلية بأكثر من 96% وزيادة في الضرائب. كما يشمل المخطط زيادة في ​اسعار المحروقات​ المنخفضة حاليا.

وقال مادورو إن هذه الاصلاحات سمحت "بإبطاء مهم للتضخم" مع اقراره بأن التضخم يبقى "مثيرا للقلق" من دون أن يقدم ارقاما عن مؤشر الاسعار. ولم ينشر شيء عن هذه الارقام منذ 2016.

أخبار لم تقرأها