أنفقت سيدة من ​أذربيجان​ حوالي 21 مليون دولار على شراء مجوهرات وسلع أخرى من متاجر "​هارودز​" الشهيرة على مدار عشر سنوات، ولكن وفقا لـ"أسوشيتد برس"، فإن هذه السيدة أصبحت أول هدف للسلطات البريطانية لمصادرة أموال من مشتبه بهم في التربح عبر ​الفساد​.

 

وأمرت ​محكمة​ بريطانية "زاميرا هاجييفا" توضيح مصدر الأموال التي اشترت بها السلع الفاخرة من "هارودز" بالإضافة إلى شراء منزل في ​لندن​ متاخم لأحد المتاجر  بقيمة 11.5 مليون جنيه إسترليني (حوالي 15 مليون دولار). بالإضافة إلى ملعب لرياضة الجولف مقابل 14 مليون دولار.

 

وتعد هذه القضية الأولى بموجب قانون الثروة مجهولة المصدر في ​بريطانيا​ الذي تم سنه هذا العام لكبح عمليات غسل الأموال.