تسعى المصافي الهندية لتخفيض شحناتها الشهرية من الخام الإيراني لشهري أيلول وتشرين الأول المقبلين بنحو النصف مقارنة مع المستويات المسجلة في وقت سابق من العام الجاري.

يأتي هذا في الوقت الذي تعمل فيه نيودلهي على الحصول على استثناءات من العقوبات التي تخطط واشنطن لإعادة فرضها على الصادرات الايرانية من النفط في تشرين الثاني المقبل.

وستنخفض حمولات الهند من النفط الإيراني هذا الشهر والشهر المقبل إلى أقل من 12 مليون برميل في كل من الشهرين بعدما تلقت المشتريات في الفترة من أبريل نيسان إلى آب دعما من التوقعات بالخفض.