محلياً:

 

حاز حاكم ​مصرف لبنان​ ​رياض سلامة​ على درجة "A" من بين 85 حاكم مصرف مركزي في العالم في تقرير عام 2018 لمجلة ​غلوبال فاينانس​ "Global Finance" للمرة الثالثة بعد ان كان قد حاز على هذا التصنيف سنة 2011 و2017.

وحصل سلامه على درجة "A" كل من حكام ​المصارف المركزية​ في ​استراليا​، ​تشيلي​، ​الاتحاد الاوروبي​، ​الكويت​، ​المغرب​، باراغواي، ​روسيا​، و​كوريا الجنوبية​.

 

 

تركيا:

 

ذكرت قرارات نشرت في الجريدة الرسمية أن الرئيس التركي ​رجب طيب أردوغان​ أصبح رئيسا لشركة صندوق الثروة السيادية في البلاد كما أصبح صهره وزير المالية براءت ألبيرق نائبا لرئيس الصندوق.

وقالت القرارات الرئاسية أيضا إنه تم تعيين ظافر سونميز مديرا عاما للصندوق.

 

 

أميركياً:

 

أفاد معهد ​البترول​ الأميركي إن ​​مخزونات​​ الخام في ​​الولايات المتحدة​​ هبطت بشدة الأسبوع الماضي بينما زادت ​​مخزونات البنزين​​ ونواتج التقطير.

وانخفضت مخزونات ​النفط​ الخام بمقدار 8.6 مليون برميل في الأسبوع المنتهي في 7 أيلول إلى 395.9 مليون برميل مقارنة مع توقعات محللين بانخفاض قدره 805 آلاف برميل.

وارتفعت مخزونات البنزين بمقدار 2.1 مليون برميل مقارنة مع توقعات المحللين في استطلاع للرأي أجرته "​رويترز​" بزيادة قدرها 1.3 مليون برميل.

وأظهرت بيانات المعهد أن مخزونات نواتج التقطير التي تشمل ​الديزل​ وزيت ​التدفئة​ ارتفعت بمقدار 5.8 مليون برميل، مقارنة مع توقعات بزيادة قدرها 1.4 مليون برميل.

وهبطت واردات ​الخام الأميركي​ة الأسبوع الماضي بمقدار 731 ألف برميل يوميا إلى 7.5 مليون برميل يوميا.

 

 

ومن جهةٍ ثانية، أعلن الرئيس الأميركي دونالد ترامب إن المباحثات التجارية مع ​كندا​ تمضي على نحو جيد وإن اوتاوا تريد بشدة إبرام اتفاق.

 

 

عالمياً:

 

ارتفع سعر خام "برنت" في تعاملات اليوم بنسبة 0.48% الى 79.44 دولار للبرميل، في ظل مخاوف من تأثير فرض الولايات المتحدة عقوبات على الصادرات ال​إيران​ية بدايةً من تشرين الثاني، ما عزز توقعات انخفاض المعروض.

كما ارتفع سعر الخام الأميركي بنسبة 0.97% الى 69.92 دولار. وجاء هذا الإرتفاع إثر صدور تقديرات تفيد بتراجع مخزونات الخام الأميركي، إضافة إلى إعصار فلورنس الذي يهدد أسواق الوقود في الساحل الشرقي الأميركي.

 

 

وعلى صعيدٍ آخر، ارتفع سعر خام "برنت" في تعاملات اليوم بنسبة 0.48% الى 79.44 دولار للبرميل، في ظل مخاوف من تأثير فرض الولايات المتحدة عقوبات على الصادرات الإيرانية بدايةً من تشرين الثاني، ما عزز توقعات انخفاض المعروض.

كما ارتفع سعر الخام الأميركي بنسبة 0.97% الى 69.92 دولار. وجاء هذا الإرتفاع إثر صدور تقديرات تفيد بتراجع مخزونات الخام الأميركي، إضافة إلى إعصار فلورنس الذي يهدد أسواق الوقود في الساحل الشرقي الأميركي.

 

 

وفي سياقٍ متصل، أكد وزير الطاقة الروسي ألكسندر نوفاك إن سوق ​النفط​ العالمية نجحت في تجاوز أزمة بفضل اتفاق جرى التوصل إليه في فيينا في عام 2016 لكن السوق لا تزال هشة بسبب انخفاض الانتاج في بعض البلدان ومنها ​فنزويلا​.

وأضاف نوفاك في مؤتمر اقتصادي بمدينة فلاديفوستوك في أقصى شرق ​روسيا​ "أن سوق النفط ما زالت تتأثر بعوامل جيوسياسية مثل الغموض بشأن إيران".

 

 

ومن جهةٍ ثانية، انهت ​الأسهم الصينية​ تداولاتها اليوم عند أدنى مستوياتها منذ شهر كانون الثاني من العام 2016، بسبب تصاعد التوترات مع ​الولايات المتحدة​.

وأنهى مؤشر "شنغهاي المركب" الجلسة منخفضًا 0.3% عند 2656 نقطة، وهو المستوى الأدنى منذ أواخر كانون الثاني 2016، وتراجع "شنتشن المركب" 0.4% إلى 1403 نقاط.