أعلن موقع "يوتيوب" عن سياسة إعلانية جديدة سيتم بموجبها إلغاء خيار تخطي ​الإعلانات​ للإشهارات الإجبارية بناء على طلب أصحاب المحتوى. وأوضح أنه يمكن لصناع المحتوى اختيار نوعية الإعلانات المعروضة، لافتة الى أن نوعية الإعلانات الإجبارية لا تتجاوز 20 ثانية، وبأثمان أعلى، بحيث تدر مزيدا من الربح على أصحاب المحتوى.

 

كما أشارت الشركة إلى أنه بإمكان أصحاب المحتوى الاختيار بين نوعي الإعلانات القابلة للتخطي، والإعلانات الإجبارية.