أعلن وزير البترول المصري طارق الملا، إن مصر ستستخدم جزءا من الغاز الإسرائيلي المستورد من قبل شركات خاصة في السوق المحلية.

وأشار الملا في مقابلة مع صحيفة "الوطن" المصرية، إلى إن ذلك الغاز سيغطي حاجة مصر ويحل أزمات كثيرة، مضيفا أن هذا الأمر سيحول مصر لمركز إقليمي لتداول الطاقة والذي يتمثل في التجارة، بالإضافة إلى أنه يجعلها دولة مصدرة ومستوردة للغاز وكافة المنتجات البترولية.

ولفت إلى أنه سيتم استخدام الغاز في المخزون الاستراتيجي لوقت الأزمات، ويجعل البلاد مركزا إقليميا للتجارة عبر الشحن والتخزين والتسويق والتوزيع، خاصة أن مصر لديها خطوط أنابيب غاز كان يتم عبرها تصديره لإسرائيل قبل الثورة.

وأوضح الوزير أن مصر ستتوقف عن استيراد الغاز الطبيعي في تشرين الأول المقبل حيث ستحقق الاكتفاء الذاتي على أن تبدأ تصدير الفائض من كانون الثاني 2019.