انخفضت العملة الموحدة لمنطقة ​الاتحاد الأوروبي​ لما دون حاجز 1.15 لكل دولار أميركي خلال الجلسة الأميركية لنشهد الأدنى لها منذ 14 من تموز من العام الماضي 2017 ولتعد بصدد ثالث خسائر أسبوعية لها على التوالي عقب التطورات والبيانات الاقتصادية التي تبعنها اليوم الجمعة عن اقتصاديات ​منطقة اليورو​ و​الاقتصاد الأميركي​ أكبر اقتصاد في العالم.

 

وتراجع زوج ​اليورو مقابل الدولار​ الأميركي في تمام الساعة 05:32 مساءاً بتوقيت بيروت بنسبة 0.79% إلى مستويات 1.143 دولار.