اتاح فتح المعابر الملاحية بين دولتَي ​السودان​ وجنوبه، نجاح برنامج الغذاء العالمي في نقل مئات الأطنان من ​المواد الغذائية​ عبر البواخر ​النيل​ية من ​ميناء​ كوستي في السودان إلى مدينتي "الرنك وودكونا" بولاية أعالي النيل في جنوب السودان. 

 

وهذه أول رحلة نيلية تقطع هذه المسافة منذ أكثر من 3 سنوات حين أغلقت الحدود بين البلدين بسبب النزاع الذي أعقب انفصال جنوب السودان. 

المعبر النهري الذي يربط السودان ودولة الجنوب ينقل أكثر من 70% من منقولات دولة الجنوب، إلا أن وحدة الملاحة النهرية ترى أنه يحتاج إلى التنشيط باستخدام تقنيات حديثة لتقليل ​زمن​ العمليات وتكاليفها.