أعربت ​وزارة الخارجية القطرية​ عن قلقها من تطورات الأحداث في منطقة الهلال ​النفط​ي شمالي ​ليبيا​.

وأشارت الخارجية القطرية في بيان، إلى "قرارات ​مجلس الأمن الدولي​ المتعاقبة وآخرها القرار رقم 2362 لعام 2017 الذي ينص على إدانة محاولات تصدير النفط بشكل غير مشروع، مما يعني بوضوح وبشكل لا لبس فيه، أن انتزاع إدارة منشآت النفط في منطقة الهلال النفطي من المؤسسة الوطنية للنفط هو تصرف عبثي يقوم على قانون القوة، لا قوة القانون ويعد مخالفة صريحة وواضحة للشرعية والمجتمع الدوليين".

وأكدت على "ضرورة وأهمية المحافظة على البنية التحتية لليبيا كحق أصيل للشعب الليبي بجميع انتماءاته، وكذلك على حقوق الأجيال القادمة التي من حقها أن ترث بنية تحتية متماسكة يمكن أن يقوم عليها ​اقتصاد​ قوي يدفع بعجلة التنمية في جميع مناطق ليبيا".