أعلنت وزارة التجارة الأميركية أن الولايات المتحدة حظرت على الشركات الأميركية بيع معدات اتصالات إلى "زد.تي.إي كورب" الصينية، بعدما قامت الشركة الصينية بشحن معدات اتصالات بشكل غير مشروع إلى إيران وكوريا الشمالية.

 

 

وقد صرح مسؤولون أميركيون سابقا بأن وزارة التجارة حظرت على الشركات الأميركية بيع المكونات إلى "زد.تي.إي كورب" لصناعة معدات الاتصالات لمدة سبع سنوات لانتهاكها البنود في قضية انتهاك عقوبات.