قال رئيس مكتب "بيكر آند ماكينزي" حبيب الملا، إن الرسوم الحكومية في الإمارات بمختلف أنواعها قفزت بخمس مرات على الأقل خلال السنوات الأربع الماضية، مشيراً إلى ضرورة تخفيضها حتى لو بشكل مؤقت من أجل إعادة إحياء قطاع التجزئة.

وأضاف الملا في حديث صحفي أن الرسوم الحكومية قفزت بأكثر من 400% خلال 3 أو 4 سنوات، ما ساهم برفع التكلفة التشغيلية بقوة خلال السنوات الماضية.

وقال الملا إن استخدام التجارة الإلكترونية أصبح أكثر رواجاً في الوقت الحالي وبالتالي لابد من تنظيمها. وأشار أن عملية تنظيم التجارة الإلكترونية لا يعني تقييدها ولا يعني البدء بالتشريعات من الصفر، بل يجب الاستفادة من التشريعات الموجودة في الدول الأجنبية. 

كما واعتبر أن اعتماد الإمارات على الضريبة كمصدر من مصادر الدخل، يعني أنه سيتم في المرحلة المقبلة فرض ضريبة الشركات والدخل.